13-أبريل-2021 | 02:27 م

هل يتم تحويل مستشفى الكهرباء ل" عزل" العاملين المصابين ب"كورونا" ؟ ..وغادة ماهر تجيب ؟

الدكتورة غادة ماهر رئيس قطاع مستشفى الكهرباء

 

 

بعد انتشار فيروس كورونا المستجد بين عدد من العاملين بمختلف شركات الكهرباء طرح عدد من العاملين تساؤلات مفادها لماذا لم يتم تحويل مستشفى الكهرباء لمستشفى عزل أو تخصيص أدوار بها لعزل العاملين المصابين بكورونا التابعين للكهرباء وهنا تواصل "عالم الطاقة" مع الدكتورة غادة ماهر رئيس قطاع مستشفى الكهرباء التى أكدت أن مستشفيات العزل من تحددها وزارة الصحة فقط ولا تملك أى جهة اتخاذ أى قرار يخص التعامل مع الحالات المصابة بكورونا أو تخصيص مكان لهم إلا من خلال وزارة الصحة.


وأكدت "ماهر" فى تصريحات لعالم الطاقة ، انه بالفعل توجد حالات اشتباه بين العاملين بالمستشفى أو المترددين عليها بكورونا ويتم اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية لضمان عدم نقل أو انتشار العدوى بالمستشفى .


وشددت على انه لا يمكن تخصيص جزء لا من مستشفى الكهرباء ولا غيرها إلا بموافقة من وزارة الصحة ، منوهة انه لابد أن تكون المستشفى بالكامل حجر او استقبال عادى
وذلك تجنبا لنقل العدوى الى باقى المرضى ، خاصة أن المستشفى بها وحدة تكييف مركزى والتى هى بمثابة أسرع وسيلة لنقل العدوى بخلاف المطبخ وأدوات النظافة والملابس .


واكدت أن الشركة القابضة لكهرباء مصر برئاسة المهندس جابر دسوقى رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر والمحاسب عبد المحسن خلف العضو المتفرغ للموارد البشرية والتدريب والشئون الإدارية بالشركة القابضة لكهرباء مصر لم يألوا جهدا فى تقديم اى دعم مطلوب للمستشفى لضمان تقديم خدمة صحية ممتازة للعاملين بالقطاع .




الأخبار

  • الأكثر قراءة
  • أضيف حديثا

© 2020 All rights reserved