رئيس مجلس الإدارة
عبدالحفيظ عمار
رئيس التحرير
محمد صلاح

إنجاز طبي جديد... نجاح أول عملية زرع عين كاملة

عالم الطاقة

أعلن جراحون أمريكيون أمس الخميس أنهم أجروا أول عملية زرع لعين كاملة، في أول إنجاز من نوعه يحمل آمالاً لمَن فقدوا البصر في إحدى عينيهم، مع العلم أنّ المريض لم يسترجع حتى اللحظة قدرته على الرؤية.
بعد نحو خمسة أشهر على الجراحة، تستمر عين المريض في إظهار علامات إيجابية بينها استمرار تدفق الدم إلى شبكتها. وفي مؤتمر صحفي، قال الدكتور إدواردو رودريجيز الذي قاد العملية، إن النتيجة "أذهلت" الخبراء.

وقال الجراح "إنّ ملايين الأشخاص فقدوا قدرتهم على الرؤية، ونحن لا نؤكّد أننا سنحلّ هذه المشكلة اليوم، لكننا بُتنا بلا شك قريبين جداً من ذلك".

وتولّى فريق من مستشفى جامعة "لانجون هيلث" في نيويورك إجراء العملية التي استغرقت نحو 21 ساعة في نهاية مايو.
بالإضافة إلى العين اليسرى وما هو محيط بها، أقدم الجراحون أيضاً على زرع أنف وشفتين وأنسجة أخرى من الوجه أُخذت من أحد المتبرعين.

وكان المريض آرون جيمس، تعرّض عام 2021 لحادث سير كبير تسبب باصطدام وجهه بخط كهرباء عالي الضغط.

وتناول جيمس مثبطات مناعة لتفادي أن يرفض جسمه عمليات الزرع التي أُجريت لوجهه، فيما تبيّن أنّه المريض المثالي لتلقي عملية زرع لعين كاملة.

- "تقدّم كبير" -
وخلال المؤتمر الصحفي، ظهر جيمس الذي لا تزال عينه اليمنى تعمل بشكل طبيعي، ووجهه مكشوف بالكامل لكنّ عينه اليسرى مغطاة تحت جفنه الذي يعجز حتى الآن عن تحريكه بشكل طبيعي.

وتوجّه المريض بالشكر إلى المتبرّع وعائلته. وقال "كان يتعيّن أن نبدأ من مكان ما، وآمل أن تساعد هذه العملية في تحسين عملية الزرع للمريض التالي، حتى لو لم أستعد نظري".

وقال لوكالة فرانس برس "استرجعت القدرة على الشم والأكل"، مشيراً إلى رغبته في معاودة "ارتياد الأماكن العامة". وأضاف "للمرة الأولى منذ عام ونصف العام، استطعت تقبيل زوجتي".


تم نسخ الرابط