13-أبريل-2021 | 03:21 م

بدون مجهود ..تفاصيل منح" الفتى المدلل" بشركة توزيع كبرى امتيازات وحوافز إنتاج التحصيل

فى واقعة ليست الأولى ، اعتمد مجلس إدارة شركة توزيع كهرباء كبرى قرارا أثار حالة من الغليان لدى العاملين بقطاعات الشئون التجارية بوجه خاص بعد اعتماده إصدار جديد لحافز إنتاج التحصيل يمنح رئيس القطاع المركزى بالشركة امتيازات ومكافآت تضاهى زملائه رؤساء القطاعات التجارية المختلفة على الرغم من تعرضهم للخصم حال عدم تحقيقهم النسب المقررة فى التحصيل الشهرى فى حين أن رئيس القطاع المركزى لا يتم تطبيق عليه اى خصومات!!!


ما يؤخذ على مجلس إدارة الشركة والقرار الذى تم اعتماده عدة أسباب أولها  مساواة رئيس القطاع المركزي وجميع من فيه بالمطحونين من العاملين بالتحصيل ورؤسائهم حتي رؤساء القطاعات بل وزاد منح القطاع المركزي وتابعيه ميزة  عدم خصم اي مستحقات من حوافزهم حتي في حالة عدم تحقيق المستهدف !!!  الامر الذي يثير حالة من السخط داخل الإدارات خاصة أن تلك الموظف الذى  يعمل يومين او ثلاثة أيام بالشهر يتقاضي مرتبه كاملا وحوافز شهر ونصف بدون اي عناء ولا ضغط من اي نوع. 

فى حين أن باقي العاملين بالتحصيل من رؤساء  ومديرو تحصيل وإدارات و عموم ورؤساء قطاع تم رفع الحد الأدنى لهم إلى  ٩٠ ٪ بدلا من ٨٥ ٪ من نسبة التحصيل شريطة صرف هذا الحافز ،  بالاضافة الي خصم ٥٪ عن كل ١٪ انخفاض عن ١٠٠٪ من مرتب الموظف ،  الأمر الذي جعل الجميع يشعر بحالة من عدم الاستقرار والخوف علي مستقبل أسرته بعد كل هذا العناء والبحث عن وسيلة او واسطة تبعده عن العمل فى التحصيل او التقدم بطلب للنقل إلى القطاع المركزى الذى ينعم بالمكافات والامتيازات ، خاصة أن رئيس ذلك القطاع يلقب ب"الفتى المدلل" حيث كان يمنى نفسه برئاسة قطاع هام بالشركة !!!!

والسؤال هل يستوى رئيس قطاع يعمل ليلا ونهارا بٱخر  يمكث فى مكتبه تحت التكييف !!! 




الأخبار

  • الأكثر قراءة
  • أضيف حديثا

© 2020 All rights reserved