13-أبريل-2021 | 02:59 م

بعد تولي بايدن.. ميركل: لن نتخلى عن مشروع "نورد ستريم 2"

قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم الخميس، إنها لن تتخلى عن مشروع أنابيب الغاز (نورد ستريم 2)، الذي يواجه عقوبات أمريكية، وذلك عقب تولي الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن مهام منصبه، وأضافت ميركل - في مؤتمر صحفي، نقلته شبكة (إيه.بي.سي.نيوز) الأمريكية - "إن موقفي الأساسي لم يتغير بالطريقة التي أصرح من خلالها بأن المشروع لا يجب أن يتم".

وتابعت "بكل تأكيد سنتحدث مع الإدارة الأمريكية. لكننا يجب أن نتحدث إيضًا عما هو مقبول وغير مقبول فيما يخص بالعلاقات الاقتصادية بين روسيا وألمانيا في قطاع الطاقة"، كما كررت ميركل اعتراضها على العقوبات الأمريكية المتجاوزة للحدود الإقليمية.

وعارضت الولايات المتحدة الأمريكية إنشاء مشروع خط أنابيب الغاز بين روسيا وألمانيا عبر بحر البلطيق؛ حيث ترى واشنطن أن المشروع سيجعل أوروبا معتمدة على الغاز الروسي، ويضر بأمن الطاقة الأوروبية، فيما رد الكرملين على اتهامات الحكومة الأمريكية بأنها محاولة لتعزيز مبيعاتها من الغاز الطبيعي المسيل في أوروبا.

وكان قد تم إبلاغ وزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير، في وقت سابق من الأسبوع الجاري، بتوقيع عقوبات أمريكية على سفينة مد الأنابيب الروسية "فورتونا"

يذكر أنه تم تعليق العمل في المشروع منذ ديسمبر 2019 حينما سحبت شركة سويسرية حاويتها منه بسبب تهديدات بتوقيع عقوبات أمريكية، مما أجبر شركة "غازبروم" الحكومية الروسية المالكة للمشروع، باستثمارات من عدة شركات أوروبية، بمحاولة استكماله معتمدة على مواردها الذاتية.




الأخبار

  • الأكثر قراءة
  • أضيف حديثا

© 2020 All rights reserved