18-مايو-2021 | 05:44 ص

العدادات الذكية للغاز.. وسيلة جديدة لمراقبة الاستهلاك (تقرير)

عداد غاز ذكي- صورة أرشيفية

 

أعلنت البترول عن خطة لتحويل العدادات القديمة للغاز إلى عدادات ذكية مسبقة الدفع تتمتع بالدقة العالية في حساب ومراقبة كمية الغاز المستهلك لدى المواطنين.

طالب الرئيس عبد الفتاح السيسي منذ أسبوعين وأثناء حديثه بحفل افتتاح مشروع الإسكان بغيط العنب "بشاير الخير 2"، بمحافظة الإسكندرية بضرورة قيام مسئولى البترول بتحويل جميع العدادات القديمة المستخدمة حاليا أو التى سيتم تركيبها بالوحدات السكنية لتوصيل الغاز الطبيعى لها لتحويلها من العدادات العادية لمسبوقة الدفع، وذلك بهدف القضاء على الشكاوى المستمرة من التحصيل وتحقيق العدالة بين المواطن وشركات الغاز التى تقوم بتحصيل ما يستهلكه المواطن شهريا من غاز طبيعى.

وتنفيذا لتلك الأوامر والتعليمات عقد وزير البترول والثروة المعدنية المهندس طارق الملا لقاء مع اللواء محمد العصار وزير الإنتاج الحربى، لبحث التعاون بين الوزارتين فى استخدام الإمكانيات التكنولوجية والفنية لشركات ووحدات الإنتاج الحربى، وإمكانية الاستفادة منها لصالح تعميق المكون المحلى فى المشروعات التى تقوم وزارة البترول بتنفيذها داخل مصر وخارجها.

وأكد وزير البترول ثقته فى الإمكانيات الفنية والتكنولوجية الكبيرة والعمالة البشرية المدربة على أعلى مستوى التي تمتلكها شركات ووحدات الإنتاج الحربي والتي ستساعد على سرعة تنفيذ تصنيع وإنتاج عدادات الغاز مسبوقة الدفع، وكذا تنفيذ المشروعات المخطط قيامها بتنفيذها لصالح الشركات التابعة لوزارة البترول في توقيتاتها المحددة وبجودة عالية، بما يساهم بتنفيذ خطة وزارة البترول في إطار السياسة العامة للدولة لتطوير الخدمات المقدمة للمواطنين.

وتم الاتفاق أثناء اللقاء على عقد سيمنار لعرض إمكانيات شركات ووحدات الإنتاج الحربى يحضره رؤساء الشركات التابعة لوزارة البترول وخاصة ممن يترأسون شركات توصيل وتركيب وتحصيل الغاز الطبيعى للمنازل المختلفة.

وقال مصدر مسئول بالشركة القابضة للغازات الطبيعية "إيجاس"، إن هناك مقترحا تقدمت به بعض شركات توصيل وتركيب الغاز للشركة مؤخرا ويهدف لاستخدام العدادات مسبقة الدفع والذكية فى التوصيلات الجديدة، كما يتم حاليا فى وزارة الكهرباء بهدف عودة الثقة المتبادلة بين العملاء وشركات الغاز الطبيعى، نتيجة عدم الشكوى من الكشافين والمحصلين، وكذلك التحكم فى استهلاك الغاز، وبالتالي انخفاض قيمة الفاتورة أي السماح للعملاء بمراقبة الاستهلاك وترشيده.

وأضاف المصدر، أن العدادات مسبقة الدفع للغاز سوف تتمتع بالدقة العالية في حساب الغاز المستهلك لأن العداد إلكتروني، كما سيتم محاسبة العميل بالأسعار وشرائح الاستهلاك المتعامل بها حاليًا فى حال موافقة الشركة القابضة للغازات الطبيعية "إيجاس" على بدء تطبيق وتنفيذ الخطة خلال الفترة القليلة المقبلة.

ونوه بأن من مميزات العداد الغاز الطبيعى مسبق الدفع ، استفادة العميل في حالة تجديد شحن الكارت من فترة وضمان عدم انقطاع وصول الغاز له فى أى وقت، علما بأنه لا يتم قطع الغاز فى حالة انتهاء كارت الشحن أيام الجُمع والعطلات الرسمية وفي جميع الحالات يتم تسجيل الاستهلاك للمحاسبة عند تجديد الشحن.

 وأوضح، أنه سيتم تعميم التجربة بالمناطق والقرى السياحية والساحلية التى تشهد إقبال المواطنين عليها فى أوقات معينة من العام، مما يعد خطوة جيدة لهم لمعرفتهم حجم ما يستهلكونه من غاز وفقا لما يقومون بشحنه لحسم الخلافات والمشاكل الموجودة من القرءات الخاطئة، كما من شأنه أيضا الحد من المشاكل بين المالك والمستأجر، ومعرفة من يقوم بالتلاعب فى عداد الغاز.

 وأكد المصدر، أن أكثر المستفيدين أيضا من تجربة العدادات مسبقة الدفع والذكية مالكى الشقق السكنية والشاليهات بالمناطق السياحية كون ذلك سيمكنهم من معرفة استهلاكاتهم بطريقة منتظمة، منعا لحدوث أخطاء فى القراءات أو غيرها مثل لإغلاق الشقق السكنية والشاليهات أيام الشتاء

نقلا عن التحرير




الأخبار

  • الأكثر قراءة
  • أضيف حديثا

© 2020 All rights reserved