رئيس مجلس الإدارة
عبدالحفيظ عمار
رئيس التحرير
محمد صلاح

الملا:جدولة مستحقات الشركاء الأجانب مستمرة ومتغيرة

عالم الطاقة

قال  المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية إن جدولة مستحقات الشركاء الأجانب مستمرة ومتغيرة.

وزادت مستحقات شركات النفط الأجنبية لدى وزارة البترول المصرية فى أعقاب الحرب الروسية الأوكرانية فى فبراير 2022.

وتقوم مصر بشراء حصة الشركاء الأجانب من إنتاجهم النفطى لتلبية الطلب المحلى على المنتجات البترولية وتستورد بقية احتياجاتها من الخارج.

وحقق قطاع البترول نتائج هائلة على مدار السنوات التسع الماضية هى نتاج عمل مستمر بعد تحديات صعبة مرت بهذه الصناعة منذ أكثر من عقد كالانقطاع عن طرح المزايدات وتوقيع الاتفاقيات البترولية والتباطؤ فى الاستثمارات والتراكم لمستحقات الشركاء الأجانب.

وأوضح وزير البترول، أنه لا توجد أزمة فى استيراد المازوت ولكن يحكمها توفير العملة، متوقعا حل تلك الأزمة لا سيما فى ظل الإجراءات الحكومية التى تتبناها مصر مع صندوق النقد الدولى فى إطار برنامج الإصلاح الاقتصادى.

وفى يوليو الماضى، أعلن مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، عن استيراد كميات كبيرة من المازوت، وذلك بهدف تشغيل محطات الكهرباء التى تأثرت بالارتفاعات الشديدة فى درجات الحرارة.

وتعانى مصر نقصا بالعملة الأجنبية منذ اندلاع الأزمة الروسية ــ الأوكرانية فى فبراير، ورفع أسعار الفائدة الأمريكية طوال العام الماضى، ما أدّى إلى خروج أكثر من 22 مليار دولار من الأموال الساخنة الأجنبية المستثمرة بأدوات الدين مع اندلاع الأزمة، مما دفعها لتحرير سعر عملتها بنحو 3 مرات خلال 15 شهرا.

وكان طارق الملا قد قال لـ«الشروق»: إنه تم الانتهاء من بيع حصص من ٥ شركات تابعة لقطاع البترول ومن المزمع البدء فى تجهيز ٧ شركات أخرى ضمن برنامج الطروحات ليصل إجمالى الشركات ١٢ شركة ضمن البرنامج الأولى للطروحات الذى تنفذه مصر.


تم نسخ الرابط